مرحباً بكم جميعاً في واحة عبد الحميد
 
الرئيسيةالبوابة*اليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 تعويم الدرهم يقلق المغاربة من انخفاض القدرة الشرائية

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
hamid
المدير العام صاحب الموقع
المدير العام صاحب الموقع
avatar

عدد المساهمات : 3503
نقاط : 11253
السٌّمعَة : 3764
تاريخ التسجيل : 04/05/2010
العمر : 57
الموقع : ksar el kebir maroc

مُساهمةموضوع: تعويم الدرهم يقلق المغاربة من انخفاض القدرة الشرائية   السبت يناير 27, 2018 1:09 am

تعويم الدرهم يقلق المغاربة من انخفاض القدرة الشرائية
الأحد, 14. يناير 2018 - 19:49


 gaohar  khgd  khgd  khgd  gaohar  

أجواء مترقبة تشهدها العاصمة المغربية الرباط بعد القرار المفاجئ بـ"تعويم"الدرهم. هذا القرار الذي راج قبل أشهر، وقوبل بنقاش عمومي حاد، يعود بقوة بعد دخوله حيز التنفيذ ليثير المخاوف من غلاء الأسعار وضعف القدرة المالية.



"يلزمني توفير نوعين من الأدوية المستوردة من فرنسا. أؤدي ثمنها باليورو في كل مرة"، هذه الجملة تختصر المخاوف التي تعتري ياسين أمنصور بعداتخاذ قرار تعويم الدرهم من قبل الحكومة المغربية.
ياسين الذي يبلغ من العمر 22 سنة، صرح لـ DWعربية، " بأنه يخضع لعلاج منذ سنتين"، وأنه كالكثير من المغاربة يرون أن قرار تعويم الدرهم سيؤثر سلبا على القدرة الشرائية للمواطنين. فهو لم يُخف أنه سيكون مضطرا لدفع مبالغ أكبر بالدرهم المغربي في حالة ما إذا فقد قيمته أمام اليورو في السوق العالمية.

ويؤكد ياسين أن "معارفه غير متفائلين نهائيا بهذا القرار"، حتى أن بعضهم وصفه بالمفاجئ. ويتساءل ياسين: "لماذا لم يتم التصويت على هذا القرار السيادي في المؤسسة التشريعية بالمغرب؟"
تضحية اقتصادية!
أما محمد جنان، وهو شاب مغربي في نهاية عقده الثالث، فإنه يرى، حسب تصريحه لـ DWعربية:أن "أي إصدار للأحكام حاليا، لا يمكن أن يكون إلا تسرعا و"تشاؤما" لن يفيد المواطن في شيء". محمد الذي يدير فريقا من الموظفين المكلفين بتقديم خدمات بنكية بإحدى الوكالات في الدار البيضاء، العاصمة الاقتصادية للمغرب، يؤكد أن تعويم الدرهم ليس إلا استجابة حكومية لتوصيات البنك الدولي. ويضيف: "بما أن اقتصاد البلاد لا يتمتع بالقوة والمرونة المطلوبة، فإننا لا نملك الآن إلا اتباع تعليمات البنك الدولي". و ينتظر الشاب المغربي من هذا القرار أن تكون له انعكاسات ايجابية. ويقول: "إذا كان تعويم الدرهم سيحد من مديونية المغرب، ولو على المدى البعيد، فلا بأس في قليل من التضحيات الاقتصادية."
هل يحذو الدرهم حذو الجنيه المصري؟
في الثالث من نوفمبر/ تشرين ثاني، سنة 2016، أعلن البنك المركزي المصري تحرير سعر صرف الجنيه. والآن، بعد مرور سنة على هذه الخطوة، تقرر الحكومة المغربية "تعويم الدرهم" أيضا، في خطوة مفاجئة.
تعويم العملة المصرية، ساهم في ارتفاع معدلات التضخم  بنسبة كبيرة، بحسب البنك المركزي المصري، حيث وصلت قيمة الديون الخارجية للبلد إلى 79 مليار دولار في نهاية يونيو/ حزيران2017، مقارنة مع 60,2 مليار دولار في سبتمبر/ أيلول 2016.
هذه النتائج السلبية لتعويم الجنيه المصري أثارت مخاوف الكثير من المغاربة. وجعلتهم يتساءلون إن كان المغرب يسير على خطا القاهرة في النهج الإقتصادي؟
التعويم مخاطرة!
عمر الكتاني، الخبير الاقتصادي المغربي، في حديثه لـ DWعربية، قال: "عملية التعويم فيها مخاطرة"، ويضيف: " هذا الموقف لم يعط أي تبرير عملي له". الكتاني، يعتبر أن استقرار العملة أساسي لاستقرار أي اقتصاد. ويضيف في معرض حديثه بأن "التعويم يعبر عن عدم استقرار لقيمة الدرهم".

ويعزو الكتاني استقرار الدرهم وبالتالي الاقتصاد المغربي إلى: "ارتباطه بعملتين قويتين: هما اليورو والدولار." حيث يرى أن الاستغناء عن ربط الدرهم بهاتين العملتين القويتيين سيؤدي إلى المساهمة في انخفاض قيمة الدرهم".
"البنك المركزي يغامر بالدرهم المغربي، بعد أن كان الاستقرار أهم خصائص الدرهم." هكذا يقيم الكتاني قرار "التعويم" الذي سيبدأ تطبيقه ابتداء من اليوم الإثنين (15 كانون الثاني/ يناير 2018).
إذ يأتي قرار "تعويم" الدرهم بعد استطلاع رأي بنك المغرب، وسيحدد سعر صرفه داخل نطاق تقلب يتراوح بين% 2,5+  و%2,5-.
للتعويم آثار إيجابية؟






http://www.dw.com/ar/%D8%AA%D8%B9%D9%88%D9%8A%D9%85-%D8%A7%D9%84%D8%AF%D8%B1%D9%87%D9%85-%D9%8A%D9%82%D9%84%D9%82-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%BA%D8%A7%D8%B1%D8%A8%D8%A9-%D9%85%D9%86-%D8%A7%D9%86%D8%AE%D9%81%D8%A7%D8%B6-%D8%A7%D9%84%D9%82%D8%AF%D8%B1%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%B4%D8%B1%D8%A7%D8%A6%D9%8A%D8%A9/a-42157557




بروحو يبرز أهمية "قرار التعويم" في الوقت الحالي
الأحد, 14. يناير 2018 - 21:40


 gaohar  khgd  khgd  khgd  gaohar  



أوضح عبد اللطيف بروحو، خبير في المالية العامة وعضو فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب، أن الطريقة التي تم بها اتخاذ قرار التعويم الجزئي للدرهم بشكله الحالي تعطي ضمانات أساسية تحمي الاقتصاد الوطني والنظام المالي واستقرار نسبة التضخم من المخاطر التي كانت تهدده.

وأضاف بروحو، في تصريح لـ pjd.ma، أن الحكومة اتخذت هذا القرار بشكل مفاجئ خلال نهاية الأسبوع لمنع المضاربة في العملة الصعبة، ولتفادي ومنع كل أشكال التحايل على القانون بطرق وتدابير غير مشروعة من قبل عدد من الأبناك أو الفاعلين الاقتصاديين العاملين في مجالي التصدير والاستيراد، والذين بادروا منذ بداية سنة 2017 لتشكيل احتياطي مالي غير مشروع من العملة الصعبة.

واعتبر بروحو أن القرار الصادر عن الحكومة بشكله الحالي، والطريقة التي اتخذ بها، يتضمنان الشروط والضمانات الأساسية لحماية الاقتصاد الوطني والتحكم بشكل فعال في نسبة التضخم، وحماية القدرة الشرائية للمواطنين من كل انهيار مفاجئ لقيمة العملة الوطنية مقابل الدولار أو الأورو بشكل خاص.

وأشار بروحو أن إعلان والي بنك المغرب أواخر سنة 2016 عن اعتزام المملكة تعويم الدرهم قد تسبب في بروز مخاوف حقيقية من تأثيره السلبي على الاقتصاد الوطني، كما دفع بعض الأبناك وعددا من شركات التصدير والاستيراد بالتسبب في تراجع خطير للاحتياطي المغربي من العملة الصعبة عبر طرق احتيالية غير قانونية، لكن حكومة د العثماني تدخلت خلال شهر يونيو الماضي لتوقيف القرار وتأجيل تنفيذه، لحين اتخاذ الشروط والضمانات اللازمة لحماية للاقتصاد الوطني والقدرة الشرائية للمواطنين.

وأوضح بروحو أن المغرب كان قد شهد خلال النصف الأول من السنة الماضية جدلا واسعا حول الموضوع، وذلك راجع بالأساس لتسرع والي بنك المغرب وحديثه عن اعتزام المملكة تحرير العملة تدريجيا، ولم ينتظر اتخاذ القرار بشكل رسمي من قبل الحكومة السابقة التي كانت تصرف الأمور الجارية آنذاك.

واعتبر بروحو أنه كان يتوجب على بنك المغرب أن ينتظر قرار الحكومة لتبت بشكل رسمي في الموضوع وتعلنه بشكل ملائم بعد اتخاذ الاحتياطات اللازمة، كما كان من المفروض أن يتم قبل أزيد من سنة اعتماد هذه الضمانات واعتماد هذه المنهجية بخصوص التعويم الجزئي والمتدرج للعملة الوطنية.

وقال بروحو إن القطاع المالي بالمغرب دخل في ارتباك طيلة الستة أشهر الماضية قبل أن تقوم الحكومة الحالية بتوقيف عملية التحرير منتصف 2017 بعدما وقفت على نزيف خطير للاحتياطي المغربي من العملة الصعبة فاق 40 مليار درهم وعبر إجراءات احتيالية من بعض الفاعلين الاقتصاديين والبنكيين.



https://www.hespress.com/economie/379341.html


https://www.hespress.com/economie/379659.html
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://hamid-2010.yoo7.com
 
تعويم الدرهم يقلق المغاربة من انخفاض القدرة الشرائية
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات واحة عبد الحميد  :: منتدى العام للنقاش-
انتقل الى: